نظام الكيتو دكتور بيرج..اكثر من 4 كيلو في الشهر

نظام الكيتو دكتور بيرج..اكثر من 4 كيلو في الشهر

نبذة عن نظام الكيتو دكتور بيرج

نظام الكيتو، هو حمية تعمل على تعديل مستوى السكر في الدم ودلك بالتحكم في عدد مرات الأكل وتعويض السكريات بالدهون. بهده الطريقة فقط خلال ثلاثة أيام الأولى من اتباع الحمية سيكون هناك أعراض لانخفاض مستوى السكر في الدم. هده الأعراض هي أشياء مثل صداع الرأس والتعب والجوع والدوار وغيرها. ظهور هده الأعراض لا يدعو للقلق كثيرا ولا يستدعي إيقاف اتباع الحمية كدلك الا ان كان الوضع حرجا كفقدان الوعي.

أعراض الكيتو المذكورة سابقا تعد مؤقتة تختفي بمجرد الاعتياد على الحمية. ان فشلت الأيام الثلاثة الأولى من الحمية بسبب الخوف من الأعراض فلا نفع لكل ما سيأتي بعدها. من أجل التأقلم بسهولة أوصى الدكتور بيرج بالرفع من كمية البوتاسيوم (يوجد خصوصا وبكثرة في الخضر خضراء اللون). وأيضا فيتامينات ب كالتي تكون في أقراص الخميرة الغذائية أو الأغدية مثل الحليب الطبيعي واللوز والجوز واللحوم والبطاطس والبروكلي والأسماك. وكدلك في البيض والمكسرات والكبد خصوصا وغيرها من الأغدية الكثيرة.

ما هو الكيتو

نظام الكيتو هو حمية غذائية بكمية دهون كثيرة مقارنة بكمية الأغدية دات السعرات الحرارية الأخرى كالسكريات وهدا معاكس الحميات الأخرى. ففي الحميات الأخرى غالبا ما يتم التخلص من كل مصادر السعرات الحرارية بما في دلك الدهون الصحية.  يعتبر الدكتور بيرج من أكثر الناصحين باتباع حمية الكيتودايت بحيث أثنى عليها كثيرا في العديد من الفيديوهات على قناته.

ذكر في الفقرة السابقة أن حمية الكيتو تهتم على الخصوص بمستوى الأنسولين في الدم. خصوصا أن إحدى نتائجها الأبرز هي التخسيس وتقوية الجسم وتجديد الخلايا العصبية كخلايا الدماغ. السبب في هدا الاهتمام الشديد بالأنسولين هو القضاء على الأعراض الخطيرة لارتفاعه في الدم. فتناول الطعام بشكل غير منتظم خصوصا لمن يأكلون بين الوجبات مع وجبات رئيسية يسبب ارتفاع كمية الأنسولين في الدم. وارتفاع الأنسولين بهذا الشكل خطير يسبب أضرارا. منها مثلا الاكتئاب وزيادة الشهية والشراهة ومشاكل الذاكرة بأنواعها والعياء وضعف التركيز وارتفاع ضغط الدم والكثير الكثير.

اقرأ أيضا: رجيم الكيتو دايت بالتفصيل الممل مع الدكتور بيرج.

نظام الكيتو

نظام الكيتودايت بالتفصيل

تتم حمية الكيتودايت في مراحل وبشكل تدريجي وليس دفعة واحدة بحي تعمل على دفع الجسم نحو التأقلم فيزيولوجيا. هو نظام صارم نوعا ما قد يستصعبه الكثيرون رغم احتوائه على الدهون (الصحية طبعا).

كخطوة أولى في هده الحمية، يجب حصر عدد مرات الأكل في الوجبات الثلاث الرئيسية الامتناع كليا عن الأكل بين الوجبات. والهدف من هده الخطوة هي الانتقال من حرق السكريات فقط الى حرق الدهون في الجسم من أجل الحصول على الطاقة. ولتحقيق دلك سيكون على الجسم أن يصنع خلايا دهنية تعمل بالطاقة الدهنية بدل الطاقة السكرية. هده العملية هي ما يسمى بالتأقلم الكيتوجيني أي تأقلم الخلايا مع التغير الدي شرحناه للتو.

خلال فترة التأقلم الكيتوجيني تتم إضافة الدهون الصحية كالموجودة بالأسماك الدهنية وزيت الزيتون والجبن الطبيعي الأبيض للوجبات بكمية معقولة. يتم اختيار كمية الدهون بحيث تقتل الشعور بالجوع وفي نفس الوقت لا تشكل فائضا. توجد هده الدهون في أشياء أخرى أيضا مثل البيض أو الأفوكادو مثلا. يستحسن أن تكون هده الدهون مصحوبة بكمية بوتاسيوم تساوي حوالي 4700 ملغرام. ودلك لأن البوتاسيوم يساعد على اصلاح مشكل مقاومة الأنسولين إضافة الى الحماية من الإمساك التي تسببه الأطعمة الدهنية قليلة الألياف. وسيكون من الأحسن أكثر لمن يهتم بصحته أن يحرص على تناول ملعقة ملح البحر للطعام في اليوم لتفادي الاعياء الشديد.

بعد مرحلة التأقلم الكيتوجيني يتم الانتقال للخطوة الموالية بحذف وجبة أخرى أي هي وجبتين خلال اليوم فقط. يتم دلك بطريقة بسيطة وهي بتأخير وجبة الإفطار تدريجيا حتى تلتقي بوقت الغداء (فتصبح قد اكلت الغداء والعشاء فقط). في هده المرحلة تكون نتائج خسارة الوزن قد ظهرت وتحقق الهدف. لكن رغم دلك يجب اكمال الحمية.

نظام الكيتو

ينصح بإكمال الحمية رغم تحقق الهدف (التخسيس الهدف والتخلص من الدهون) لأن النظام وضع لبناء العضلة والتخلص من الدهون معا. وليس من أجل التخلص من الدهون ولو على حساب ضمور العضلة أو من أجل بناء الدهون لتحتل مكان العضلة جهلا. والسبب وراء قول هدا هو أن الميزان لا يوضح النتائج في هاته الحالات لدلك اكمال الحمية مهم. فقد تنظر لشكلك وتحبه وتقف على الميزان ويزداد اعجابك بنفسك بينما جسمك يحتضر لأنك دمرت العضلات وملأته بالدهون.

في هده الحمية تكون كمية السعرات الحرارية مرتفعة لكن عدد الوجبات قليل جدا ومتباعد. قد تسبب الحمية ارتفاع الكوليسترول القادم من تلك الدهون المذابة بالحمية ودلك طبيعي والحل هو الاكثار من تناول الخضروات. أخيرا تأتي مرحلة وجبة واحة خلال اليوم التي تحرق فيها الدهون بشكل كثير أكثر من السابق. هده هي المرحلة الأخيرة حيث تعيش الخلايا ما يسمى بالالتهام الذاتي. مرحلة الالتهام الذاتي للخلايا ويمكن تسميتها بإعادة التدوير الخلوية، تدمر الخلايا لتبنى مكانها خلايا جديدة أفضل. في هده المرحلة يصبح الجلد أجمل وأفضل وتتجدد عدة خلايا من بينها خلايا الدماغ العصبية ويتحسن المزاج والأوعية والقلب. وعموما يتجدد جزء كبير من خلايا الجسم كله. وهنا تنتهي حمية الكيتودايت بهده النهاية السعيدة.

اقرأ أيضا: رجيم النقاط مع الدكتور بيرج.

 اكلات نظام الكيتو دايت

المهم بأكلات النظام الكيتوني هو كونها متوازنة صحية (غير مقلية مثلا) وتحتوي النسبة الأكبر من الدهون أكثر من العناصر الأخرى. الأكلات التي تلبي هده الخصائص هي أطعمة مثل

  • الأفوكادو
  • الأسماك الدهنية كالسلمون
  • الفواكه الجافة كالجوز والفول السوداني
  • الحليب كامل الدسم
  • الأفوكادو
  • اللحوم بأنواعها خصوصا الحمراء
  • البيض
  • زيت الزيتون
  • جوز الهند
  • زبد الفول السوداني
  • زيت جوز الهند …الخ..

اقرأ أيضا: رجيم الماء مع الدكتور بيرج.

نظام الكيتو

اضرار نظام الكيتو

عند ارتكاب أخطاء في تتبع حمية الكيتودايت بشكل صحيح يمكن أن يكون لدلك أخطار. لدلك لابد من الانتباه جيدا أو استشارة الطبيب عند بداية ظهورها. من بين هده الأخطار ما يلي

  • فقدان الوعي بسبب الحاجة الشديدة للطاقة
  • التعب والاعياء والدوار وألم الرأس المتكرر
  • نوبات الغضب التي يجب ألا تتطور الى اكتئاب
  • الإمساك
  • الشكوى من صعوبة التركيز

نظام الكيتودايت تجارب (فيديو)

هذه تجربة الدكتور كريم علي مع الكيتودايت، أتمنى أن تتابعوا قناته ستستفيدون منها:



المراجع:

نظام الكيتو -موسوعة ثقف نفسك.

نظام الكيتو -موسوعة ويكيبيديا.

نحن نرحب بجميع تنعاليقكم واستفساراتكم، وسنجيب عنها في أقرب وقت ممكن وشكرا.

مقالات مماثلة قد تعجبك:

4 comment on this post

اكتب ردًا أو تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.