قصص وعبر

قصة سيدنا يونس كاملة ومكتوبة ..من اروع القصص

قصة سيدنا يونس

قصة سيدنا يونس كاملة ومكتوبة

قصة سيدنا يونس كاملة ومكتوبة، لكل المهتمين بالتعرف على قصص من القران الكريم. نبي الله يونس الذي له أسماء أخرى من القران مثل ذا النون أو صاحب الحوت اشتهر بقصة الحوت بين المسلمين. مثلما لكل نبي مفتاح خلاص كالصبر مع أيوب عليه السلام فمفتاح خلاص يونس عليه السلام من الحوت هو التسبيح.

كان نبي الله يونس داعيا الى الله في مكان يسمى بالموصل المتواجد بالعراق. يدعوهم الى عبادة الله وتوحيده كأي نبي بلسانه وقلبه. كان قوم نينوا بالموصل يعبدون الالهة التمثال المسماة بعشتار. كانت الدعوة طويلة الأمد بحيث عصى القوم النبي واستمروا بعبادة الأصنام فكانت دعوته لهم قد دامت ثلاثة وثلاثين عاما كلها. حاول النبي جاهدا بالنصح والتحدير حتى تخلله اليأس وفقد الأمل وقرر أن يخرج من المدينة ويتوقف عن الدعوة.

قصة سيدنا يونس

خرج يونس عليه السلام غاضبا من قومه دون أن يأذن الله له بذلك. كان سبب غضب يونس نسيانه أن أمر الدعوة يقع على عاتقه بأمر من الله بينما الهداية بيد الله وحده.

هكذا في موجة الغضب توجه النبي إلى المرسى ليغادر القوم راكبا السفينة، وفعلا فعل. أثناء الرحلة خضت السفينة عاصفة قوية خلطت الأمواج والسفن والركاب جميعا بما فيهم يونس عليه السلام. وهنا تدخل تقاليد ومعتقدات القوم في تفسير العاصفة ووضع حد لها.

كان المعتقد في ذلك الزمان أن العاصفة علامة على غضب الله من أحد الأشخاص بينهم. وإن لم يجدوا الشخص الذي فعلا شيئا يغضب الله فإن الحل أن يقيموا قرعة. ومن خرج اسمه من القرعة يتم التخلص منه وإهداءه للبحر ليخرج من بينهم فلا يمسهم غضب الله بسببه. كانت مكانة يونس محترمة بين القوم لكن اسمه استمر بالظهور مهما أعادوا القرعة مرات ومرات. وهنا أدرك النبي يونس خطأه عندما ألقي في البحر وفهم أن الله يعاقبه على فعلته ليذكر. فأحيانا يعاقب الله الانسان ليجعله متدبرا يفكر بشكل أفضل ويتذكر نعم الله عليه ليس غضبا عليه.

بعدما ألقي النبي في الماء ابتلعه حوت كبير ضخم بأمر من الله عز وجل. واجتمعت على نبي الله ثلاث ظلمات، ظلمة بطن الحوت وظلمة البحر وظلمة الليل. كان النبي كظيما نادما مدركا لخطأه وهو في بطن الحوت. استمر النبي بالاستغفار والدعاء والتضرع لله عز وجل وهو في جوف الظلمات الثلاث حتى قبل الله توبته. قال الله أنه لولا استغفاره وتوبته لبقي في بطن الحوت الى يوم البعث لكن الله عفى عنه وأخرجه للبر بقدرته.

بعد خروج يونس إلى البر أنعم الله عليه وأنبت فوقه شجرة من يقطين. كما أحاط به قوما مؤمنين بالله عابدين له أقرت فيهم الدعوة وأمنوا بالرسالة. وأنعم الله عليهم بنعمه التي لا تحصى.

قصة سيدنا يونس

قصة سيدنا يونس مختصرة

هذه قصة سيدنا يونس باختصار ووضوح:

استمر رسول الله يونس بدعوته قومه للتوحيد كل جهد وكد لمدة دامت ثلاثة وثلاثين سنة انكسر فيها أمله وغضب منهم. كان قومه متمسكين بالأصنام يعبدون الهة تسم عشتار ولا يأبهون بدعوة يونس عليه السلام.

دات يوم قرر الخروج من المدينة والتوقف عن الدعوة من شدة الغضب فركب السفينة مع بعض الركاب ورحل. أثناء الرحلة حدثت عاصفة هوجاء مرعبة تدل حسب القوم على غضب الله على أحد من الركاب. وكان الحل أن تقام قرعة بينهم لإظهار مغضب الله والتخلص منه ورميه في البحر. كان الاسم الدي خرج من القرعة هو اسم يونس عليه السلام.

عندما ألقي سيدنا يونس في البحر التهمه حوت الكبير بأوامر الاهية ليجعله يدرك خطأه أمام الله ويعترف به. وهدا ما حدث بحيث تاب النبي عن فعلته واسمر بالتضرع والدعاء والاستغفار حتى غفر الله له وأخرجه من بطن الحوت.

بعدما خرج الرسول من البحر للبر أنبت الله عليه شجرة يقطين وأنعم عليه. كما جعله بين قوم سمعوا دعوته وامنوا بالله تعالى وقاموا بعبادته.

لماذا ابتلع الحوت سيدنا يونس

لأن ذلك كان أمرا إلاهيا إلى الحوت. كان الهدف منه معاقبة النبي يونس عليه السلام على تخليه عن مهمته ومغادرته القوم والتوقف عن دعوتهم دون أن يأذن الله له بذلك. وكانت تلك العقوبة ذكرى له وتوبة له وبداية وفرصة جديدة أخرى له في الحياة.

قصة سيدنا يونس واليقطين

عندما قدف الحوت الرسول يونس إلى البر نبتت فوقه شجرة يقطين لتظلله عن حر الشمس في العراء. وكانت هذه من رحمة الله على عبده ونبيه بعد توبته النصوح.

قصة سيدنا يونس كم لبت في بطن الحوت

لبت في بطن الحوت ثلاثة أيام اكتشف فيها أصوات كثيرة ظنها تسبيح المخلوقات الأخرى لله بطريقتهم. فأوحى له ذلك بالتسبيح والتضرع هو أيضا بدل الظن بأنه على عتبة الموت والهلع.

قصة سيدنا يونس



المراجع:

قصة سيدنا يونس عليه السلام-موسوعة موضوع.

قصة النبي يونس عليه السلام-موسوعة ويكيبيديا.

السابق
قصة جحا وطرائفه.. ستموت من كثرة الضحك
التالي
اروع قصة حب واقعية.. من اروع قصص الحب الواقعية

اترك تعليقاً